الأربعاء، 10 أغسطس، 2011

السرطان قد ينتقل من الأم إلى الجنين.

السرطان قد ينتقل من الأم إلى الجنين.
المشيمة هي شريان حياة طفل لم يولد بعد، فهي ملتصقة داخل الرحم وتتصل بالجنين عن طريق الحبل السري والمشيمة تعمل كناقل تجاري بين الأم والطفل في إمداده بالدم.
إن الأكسجين والمواد الغذائية في دم الأم تمر عبر المشيمة إلى الجنين ، وتمر النفايات الأيضية وثاني أكسيد الكربون من الجنين في الاتجاه
الآخر. تساعد المشيمة أيضاً على حماية الطفل من الالتهابات والمواد الضارة
، ولكنها لا تقوم بتنقية ذلك تماماً، أما المواد الأخرى مثل الكحول ، والمخدرات ، ودخان السجائر يمكن أن تعبر المشيمة وتسبب بعض الآثار بما في ذلك الاضطرابات الخلقية ، وإدمان المخدرات ، ومتلازمة الكحول الجنينية في الأطفال حديثي الولادة. ويشتبه العلماء منذ فترة طويلة أن السرطان يمكن أن يعبر حاجز المشيمة وينتشر المرض من الأم إلى جنينها ، ولكن ليس لديهم حتى الآن ما يؤكد ذلك.



يعمل باحثون في معهد أبحاث السرطان ، وكلية جامعة لندن مع زملاء لهم في اليابان
،على دراسة حالة امرأة يابانية عمرها 28 عاماً ولدت طفلة صحيحة الجسم بعد
حمل طبيعي وهادئ، بعد ذلك بشهر ، حدث مع الأم نزيف مهبلي وشخصت بسرطان
الدم الليمفاوي الحاد، وبدأت العلاج الكيماوي لكن تطور الأمر وحدث معها التهاب في الدماغ وتوفيت بعد 19 يوماً.
لم تظهر على الطفلة أية علامات أعراض للمرض إلى أن بلغت 11 شهراً حيث تم
نقلها إلى المستشفى وهي تعاني من تورم الخد الأيمن، كشفت الفحوضات أنها
كانت تعاني من ورم في فكها وأن السرطان قد انتشر إلى رئتيها.
من خلال مقارنة الحمض النووي الخاص بالأم مع الحمض النووي الخاص بالطفلة،
تمكن الباحثون من تحديد أن الخلايا السرطانية للأم والطفلة لها نفس تحور
الجين يُسمى (BCR-ABL1 ) لكن الطفلة لم ترث الجين. أكدت التجارب اللاحقة لعينة الدم المأخوذة من الطفلة أن السرطان انتشر قبل الولادة.
فكيف
يمكن لهذا أن يحدث؟ عادة ، إذا كانت الخلايا قد عبرت حاجز المشيمة ، فإن
جهاز مناعة الطفل سيتعرف عليها كأجسام غريبة ويدمرها ، وهذا هو السبب الذي
يفسر أن انتقال السرطان من الأم إلى الطفل نادر الحدوث، لكن في هذه الحالة
، فإن الخلايا السرطانية للطفل كانت مفتقدة لجزء حيوي من الحمض النووي
وهذا الجزء يلعب دوراً رئيسياً في وظيفة الجهاز المناعي، وبدونه فإن
الخلايا السرطانية كان لها القدرة على المرور دون أن يتم اكتشافها.
يقول البروفيسور ميل جريفس " إننا نفترض حالات أخرى انتقل فيها السرطان من الأم، إن
خلايا السرطان لدى الأم عبرت المشيمة إلى الجنين ونجحت في ذلك لأنها كانت
غير مرئية للجهاز المناعي . "إنه يسرنا أننا حللنا هذا اللغز الذي طال
أمده ولكننا نؤكد أن انتقال السرطان من الأم إلى الجنين هو نادر جداً،
وأية فرصة لنقل السرطان من الحامل إلى طفلها فهي بعيدة"
السجلات التي
يعود تاريخها إلى 1866 تشمل 17من الحالات التي ظهر فيها أن الأم والطفل
لديهم نفس السرطان ،وعادة ما يكون اللوكيميا أو سرطان الجلد. وعلى الرغم من أن التفسير الأكثر ترجيحاً هو أن ينتشر هذا المرض إلى الأطفال
الرضع أثناء فترة الحمل ، مع وجود سيناريوهات أخرى ممكنة نظرياً. يقول
ويليام هـ. تشامبر (مدير البرامج العلمية في جمعية السرطان الأمريكية) "إن الناس يعتقدون أن هذا ما حدث ويحدث لبعض الوقت".
الدكتور ديفيد غرانت ، المدير العلمي لأبحاث سرطان الدم ، والذي يمول الدراسة جزئياً ، قال" إن الرسالة الهامة هي أن خلايا اللوكيميا يمكن تدميرها
من قبل النظام المناعي". ومعرفتنا لذلك سوف تساعد العلماء على إيجاد سبل
لتسخير قوة جهاز المناعة للعلاج أولاً ثم حماية المرضى من اللوكيميا"

نشر هذا التقرير في 12 أكتوبر على الانترنت من وقائع الأكاديمية الوطنية للعلوم
من فضلك اضغظ لايك لمشاهدة لينك التحميل

0 تعليق : ضع بصمتك وشاركنا برأيك:

إرسال تعليق


======= رجاء تجنب استعمال الكلمات المسيئة في التعليقات و الالتزام بصلب الموضوع =======
=========== تذكّر قول الله عز وجل (مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلاَّ لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيد) ============

ملاحظة : للإبلاغ عن رابط محتوى لا يعمل المرجوا الضغط على " الاتصال السريع " في أسفل القائمة مباشرة لاصلاح الخطأ بسرعة : نحن نسعى دائما لرقي الموقع جميعا من أجل الاستقرار
جميع الحقوق محفوظة © 2014 زووم العربية جميعا من أجل الاستقرار